قرار رقم 42/1425 بتاريخ 27/3/1425هـ ( تنظيمية )

​إن محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات،
بما له من صلاحيات،
وبعد الإطلاع على الأحكام الواردة في نظام الاتصالات الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/12 وتاريخ 12/3/1422هـ، وتنظيم الهيئة الصادر بقرار مجلس الوزراء رقم (74) وتاريخ 5/3/1422هـ، واللائحة التنفيذية لنظام الاتصالات الصادرة بقرار معالي وزير البرق والبريد والهاتف رقم (11) وتاريخ 17/5/1423هـ بشأن إلزام مقدم الخدمة الشاملة أو مقدم الخدمة المسيطر بتقديم مسودة شروط الخدمة للهيئة للموافقة عليها، وعلى قرار الهيئة رقم (1/1423) وتاريخ 23/6/1423هـ القاضي بتصنيف شركة الاتصالات السعودية مقدماً للخدمة الشاملة في المملكة ومقدم الخدمة المسيطر.
وحيث قامت شركة الاتصالات السعودية بتقديم مسودة شروط الخدمة إلى الهيئة، وتمت دراستها ومراجعتها في ضوء أنظمة الهيئة. وبناء على مقتضيات المصلحة العامة،

(يقرر ما يلي)
أولاً: الموافقة على اعتماد شروط الخدمة الخاصة بشركة الاتصالات السعودية والمتضمنة الأحكام والشروط العامة التي على أساسها توفر الشركة خدمات الاتصالات للمستخدمين، وذلك حسبما هو موضح بالوثيقة المرفقة بهذا القرار.
ثانياً: إبلاغ شركة الاتصالات السعودية ومن يلزم بهذا القرار لاعتماد العمل بموجبه اعتباراً من تاريخه، وتحل شروط الخدمة هذه محل أي شروط خدمة معمول بها لدى الشركة.
ثالثاً: إلزام شركة الاتصالات السعودية باستمرار تطبيق المدد المحددة حالياً للسداد في الفواتير الصادرة للمشتركين حسب كل خدمة، والمشار إليها في الفقرة (5) من المادة الحادية عشرة من شروط الخدمة، ولا يجوز للشركة تغيير هذه المدد إلا بعد الحصول على موافقة الهيئة الخطية المسبقة.
رابعاً: تقوم شركة الاتصالات السعودية بنشر شروط الخدمة هذه في موقعها على شبكة الإنترنت وتوفيرها في مكاتب الاشتراكات لإطلاع المشتركين عليها، وإبلاغ المشتركين بها بكل الوسائل الممكنة بما في ذلك إرسال مطوية إليهم مع الفواتير تتضمن الأحكام الرئيسية لشروط الخدمة.
خامساً: تقوم شركة الاتصالات السعودية باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذا القرار، بما في ذلك تعديل عقود تقديم كل خدمة من خدماتها، وعلى الأخص الهاتف الثابت، والهاتف الجوال، وخدمات المعطيات، وذلك خلال شهر من تاريخه وإفادة الهيئة بما يتم اتخاذه بهذا الخصوص.
سادساً: تقوم شركة الاتصالات السعودية بتزويد الهيئة بأي ملاحظات تتضح لها خلال السنة الأولى من تطبيق هذه الشروط، وتقوم الهيئة بدراسة ما يرد إليها من ملاحظات واتخاذ اللازم بشأنها.

محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات
د. محمد بن إبراهيم السـويل
شارك على