تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
English

 الحد من الرسائل الاقتحامية

أثرت ظاهرة الرسائل الاقتحامية (Spam) وما زالت تؤثر تأثيراً جوهرياً على وسائل الاتصالات الإلكترونية، إذ تعتبر مصدر إزعاج وتهديد كبير لمستخدمي تطبيقات الاتصالات وتقنية المعلومات بصفة عامة ومستخدمي الإنترنت بصفة خاصة. حيث تستخدم هذه الوسائل في الغش والتصيد ونشر الفيروسات والاحتيال، كما أنها تتسبب في أضرار وخسائر مادية وإزعاج لمستخدمي خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات ومقدمي خدمات الإنترنت ومقدمي خدمات الاتصالات المتنقلة والجهات الأخرى المعنية. ولكي تسهم وسائل الاتصالات وتقنية المعلومات وتطبيقاتها وخدماتها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، فلا بد من أن تكون فعالة وموثوقاً بها؛ وحيث أن هذه الوسائل مهددة بالرسائل الاقتحامية فإنه يجب الحدّ من هذه التهديدات لتجنب آثارها والإبقاء على ثقة المستخدم بوسائل الاتصالات وتقنية المعلومات وتطبيقاتها وخدماتها.وتعد الرسائل الاقتحامية التي تنقل عن طريق أية وسيلة إلكترونية، مثل البريد الإلكتروني، الرسائل النصية القصيرة (SMS)، رسائل الوسائط المتعددة (MMS)؛ قضية متعددة الأوجه، وتتبنى هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات (الهيئة)، نهجاً متعدد الجوانب، يجمع بين تطبيق الأنظمة، التعاون الدولي، واستخدام التقنية، وتوعية العموم، ووضع الضوابط؛ للحد منها.ولتحميل وثيقة ضوابط الحد من الرسائل الاقتحامية (الصادر بقرار الهيئة رقم 259/1431 وتاريخ 12/4/1431هـ) يرجى الضغط على الرابط التالي:وثيقة ضوابط الحد من ​الرسائل الاقتحامية
Level A conformance, 
          W3C WAI Web Content Accessibility Guidelines 2.0 Valid XHTML 1.0!
جميع الحقوق محفوظة © لهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات
هذا الموقع يمكن تصفحه بالشكل المناسب من خلال شاشة 768*1024 كما يدعم انترنت اكسبلورر 9.0+ ، فاير فوكس 3.0+ ، سفاري 4.0+ ، كروم 10.0+ .واستخدام آخر إصدار من تطبيق acrobat reader لاستعراض المرفقات