القياسات الميدانية لجودة الخدمة
تقوم الهيئة في كل من موسمي الحج والعمرة في رمضان من كل عام بإجراء قياسات ميدانية في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة للتحقق من التزام شركات الاتصالات المتنقلة العاملة في المملكة بالمعايير الفنية والتنظيمية المحددة من قبل الهيئة لجودة الخدمة المقدمة وفقا لأفضل الممارسات والتجارب الدولية المنسجمة مع المقاييس العالمية. كما تقوم الهيئة بإجراء قياسات مماثلة في عدد من المواقع المختلفة في المملكة التي يتم اختيارها وفق معايير تحددها الهيئة. وتتم هذه القياسات الميدانية بالتعاون مع جامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن وجامعة أم القرى وجامعة طيبة.وتشتمل هذه القياسات على عدة مؤشرات منها معدل قوة الإشارة و معدل الخطأ في إرسال واستقبال الرموز النبضية للبيانات و الوقت المستغرق لإنشاء المكالمات و معدل المكالمات التي لم تتم وجودة الصوت.​


 

شارك على